أعلن نائب رئيس لوك أويل ليونيد فيدون  – ثاني أكبر منتج للنفط في روسيا – إنه ينبغي لموسكو بدء العمل مع أوبك بشأن خفض إمدادات النفط للأسواق العالمية في محاولة لدعم الأسعار.

ونقلت وكالة “تاس” للأنباء عن فيدون قوله في مقابلة إن “لوك أويل” تعتزم خفض الانتاج هذا العام.

وبرر ذلك بقوله “من الأفضل بيع برميل واحد من النفط بسعر 50 دولارا بدلا من برميلين بسعر 30 دولارا”.

كما قال فيدون إنه بالأسعار العالمية المنخفضة للنفط حاليا فان “لوك أويل” ليست مستعدة للمشاركة في مشروعات نفط في إيران.

وأضاف أن الشركة تستعد لخفض الانتاج في العراق