الكفرة ( 14 اغسطس 2016 ) أعلن مدير مشروع الكفرة الزراعي، عبد الكريم بوزيد عن بدء توزيع الدقيق المنتج من تشغيل مطحنة الدقيق، اعتبارًا من اليوم الأحد في مدينة الكفرة جنوب شرق ليبيا.

 وقال بوزيد لـ«بوابة الوسط»، إن التوزيع سيكون بمعدل كيس دقيق واحد لكل «كتيب عائلة»، لافتاً إلى إن الإنتاج جاء عقب تشغيل مطحنة الدقيق بشكل تجريبي بعد توقف دام سنوات بهدف حل أزمة الدقيق في المدينة.وأوضح بوزيد، أنه جرى توفير 400 كيس من الدقيق خلال التشغيل التجريبي للمطحنة بمشروع الكفرة الزراعي الذي بدأ يوم الأحد 29 مايو الماضي، ويجري توزيعها بشكل متساوٍ على المخابز التي تفتح أبوابها أمام المواطنين في ذلك الوقت.

يذكر أن بوزيد أشار في تصريح سابق لـ«بوابة الوسط» عن إمكانية التوزيع على البلديات والمناطق المجاورة لمدينة الكفرة من الدقيق قائلاً: «إن كمية القمح الموجودة لديهم قليلة وليست كبيرة وتقدر بنحو 2500 طن فقط، ولا تسد العجز في مدينة الكفرة فقط».