هبطت أسعار النفط في العقود الآجلة اثنين بالمئة يوم الأربعاء 13 أبريل 2016 بفعل مخاوف من فشل اجتماع منتجي النفط يوم الأحد المقبل في وضع حد لزيادة الإنتاج في الوقت الذي تأثرت فيه أسواق الوقود بارتفاع الدولار.

وبحلول صباح يوم الاربعاء 13 إبريل  انخفض خام القياس العالمي مزيج برنت بواقع 78 سنتا ليصل إلى 43.90 دولار للبرميل أو ما يعادل 1.7 بالمئة بعد أن سجل أعلى مستوى في أربعة أشهر في الجلسة السابقة عندما أغلق مرتفعا بواقع 1.86 دولار أو ما يعادل 4.3 بالمئة.

وانخفض الخام الأمريكي 83 سنتا أو ما يعادل 1.97 بالمئة إلى 41.34 دولار للبرميل بعد أن زاد 1.81 دولار بما يعادل 4.48 بالمئة في اليوم السابق.

كما تعرضت الأسعار لضغوط جراء ارتفاع الدولار الأمريكي إذ أن ارتفاع العملة الأمريكية يجعل السلع الأولية المقومة بها أغلى ثمنا لحائزي العملات الأخرى.

وقال تجار إن الأسواق تعرضت لضغوط أيضا من تصريحات وزير البترول السعودي علي النعيمي التي نشرتها صحيفة الحياة يوم الأربعاء والتي أكد فيها مجددا موقف بلاده الذي يستبعد خفض الإنتاج وهو ما يطالب به بعض المنتجين. كما ذكر مراسل إيراني أن بلاده سترسل ممثلا عن الحكومة فقط وليس وزير النفط لحضور الاجتماع

وكالة ( رويترز )