أعلنت شركة المناجم الكندية «لوكارا دايمند»، الاثنين، أنها باعت بسعر قياسي بلغ 63 مليون دولار ماسة من 813 قيراطًا، قبل عملية بيع مقررة لماسة بعد أكبر.

وقالت شركة «لوكارا» المدرجة أسهمها في بورصة ستوكهولم، في بيان، إن هذا أعلى سعر تحققه ماسة خامة، فقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

ولم يكشف عن اسم مشتري الماسة المكتشفة في بوتسوانا التي سميت «كونستليشن» فضلاً عن ظروف عملية البيع هذه التي تمت عبر شركة «نيميسيس إنترناشونال» للماس.

إلا أن هذا السعر القياسي لن يصمد طويلاً؛ إذ إن «لوكارا» تستعد لتبيع في مزاد ماسة يبلغ وزنها 1109 قيراط في 29 يونيو المقبل لدى دار سوذبيز في لندن.

وفي أكتوبر، باعت دار «سوذبيز» في جنيف ماسة زرقاء استثنائية مسماة «بلو مون» بسعر قياسي قدره 48.4 مليون دولار.

وهذه الماسة الخام المسماة «ليسيدي لا رونا» اكتشفت في نوفمبر في المنجم نفسه في بوتسوانا، وهي أكبر حجر يعثر عليه منذ ماسة «كولينان» (3106 قيراط) التي عثر عليها في جنوب أفريقيا العام 1905.