اتفق المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني مع محافظ المصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير على تسريع عملية توريد الأموال الليبية من شركة الطباعة البريطانية لتصل على دفعات مطلع الأسبوع المقبل.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد أمس بين المجلس والصديق الكبير لبحث الخطوات التي اتخذها المصرف المركزي لحل مشكلة السيولة خلال الـ48 ساعة الماضية.

وقال بيان صادر عن المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي إنه جرى «الاتفاق على تسريع عملية توريد الأموال الليبية من شركة الطباعة البريطانية لتصل إلى ليبيا على دفعات بداية من الأسبوع المقبل، بدلاً عن شهر يونيو كما كان مقررًا سابقًا».